النائب السابق مهدي بن غربية فوق القانون بحماية من رئيس الحكومة السابق الحبيب الصيد

تحصلت قناة السياسي على وثيقة مصنفة ” سري مطلق ” ممضاة من طرف وزير الداخلية السابق الهادي المجدوب (17 فيفري 2017) تقضي بالبحث في عريضة المواطنة (ج) (ر) ضد النائب السابق بمجلس نواب الشعب مهدي بن غربية بدعوى الاعتداء على ملك الغير.

 

 

وتشير مجموعة الوثائق التي بحوزتنا، أن بن غربية رفض أن يقع استدعائه من طرف النيابة العمومية والبحث معه لتمتعه بالحصانة البرلمانية.

كما تثبت ذات الوثائق، أن رئيس الحكومة الحبيب الصيد تجاهل مراسلة وزير الداخلية الهادي المجدوب له (13 فيفري 2016) بشأن رفع دعوى قضائية ضد النائب السابق بمجلس نواب الشعب مهدي بن غربية.

وكان مركز الأمن بالروابي قد تعهد بالبحث بمقتضى تعليمات النيابة العمومية ببنزرت في عريضة المسماة (ج) (ر) ضد النائب السابق مهدي بن غربية بتاريخ 17 سبتمبر 2015 القاضية بالبحث العاجل والمراجعة.

وأفادت العارضة (ج) (ر) أن المشتكى به (بن غربية) عمد الى الاعتداء على جزء من منزلها الكائن بطريق الكرنيش بنزرت، دون وجه حق، واحداث أضرار به مستغلا صفته كنائب وشبكة علاقاته القوية، حسب قولها.

ويشار أن قضية عدلية بالمحكمة الابتدائية ببنزرت جارية الى اليوم بين المواطنة (ج) (ر) وبن غربية.

ويبقى حق الرد مكفولا لكل من تم ذكره في المقال أعلاه.

Share