النهضاوي نور الدين البحيري : لا نخاف وزير الداخلية براهم ونحذر من ردة فعل أنصارنا

” لماذا تخافون وزير الداخلية الحالي لطفي براهم ؟ “

سؤال توجه به صحفي قناة السياسي لرئيس كتلة حركة النهضة بمجلس نواب الشعب، نور الدين البحيري، فٱستشاط الأخير غضبا قائلا :

” نحن لا نخاف أحدا إلّا الله، لم نخف ولن نخاف أحدا “.

وحذر  القيادي النهضاوي ضمنيا الشعب التونسي من أنصار حركته، حيث جاء على لسانه التالي :

” أنتم عايشتمونا وجربتمونا منذ 60 سنة، تعرفوننا جيدا نقول كلمة الحق حتى لو قطعت رقابنا، نحن دفعنا الشهداء و الضحايا ظلما وبهتانا ومستعدون للمزيد…” .

وبنبرة فيها شيئ من الحدة، أبرز البحيري أن وزير الداخلية، لطفي براهم، هو وزير في حكومة وحدة وطنية هو وغيره من الوزراء على قاعدة أحكام الدستور وتطبيق أولويات وثيقة قرطاج.

وكان قد تقرر تعيين السيدان رشاد بالطيب مديرا عاما للأمن الوطني خلفا للسيد توفيق الدبابي، وعادل شوشان مديرا عاما للأمن العمومي بالإدارة العامة للأمن الوطني.