أمنِيَيْن حاليين بإدارة الحدود والأجانب وآخرين بمطار تونس قرطاج تورطوا في عمليات التسفير

قال عبد الكريم العبيدي، رئيس فرقة حماية الطائرات الأسبق، إن إرهابيين تونسيين أقروا بأن أمنيين سهلوا لهم الخروج عبر مطار تونس قرطاج الدولي نحو ليبيا، العراق وسوريا للجهاد.

وأضاف أن إرهابيين آخرين عادوا من بؤر التوتر ذكروا، خلال استنطاقهم، إسمين لأمنِيَيْن يعملان بإدارة الحدود والأجانب (إلى اليوم) تورطا في عمليات التسفير، وفق قوله.

وبين العبيدي أنه يكفي أن تقوم وزارة الداخلية بمراجعة ملفات إستخراج جوازات السفر المتوفرة لديها لتتعرف على أسماء الأمنيين الذين قد توسطوا في عمليات التسفير، قائلا – كل شخص تدخل لإستخراج جواز سفر يدون إسمه آليا أسفل ورقة المطلب وهذا إجراء معلوم  للجميع – .

كما ورد في شهادة ضيف قناة السياسي ( Siyassi.tn ) إسمين لأهم عناصر شبكات التسفير بشمال أفريقيا وهما محمد اللبناني وجيوفاني.