عاجل : تفكيك خليّة تكفيريّة مبايعة لما يسمى بتنظيم داعش الإرهابي بالقصرين

تمكنت الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب والجرائم المنظمة والماسّة بسلامة التراب الوطني، بالإدارة العامة للمصالح المختصّة بالقرجاني، يوم 18 جانفي الجاري، من تفكيك خليّة تكفيريّة مبايعة لما يسمى بتنظيم داعش الإرهابي، ناشطة بولاية القصرين، وإيقاف 7 من عناصرها.

وأكدت وزارة الداخلية في بلاغ لها اليوم الأربعاء، أن هذه العمليّة النوعيّة الإستباقيّة، تمت تحت إشراف مباشر من النيابة العموميّة بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، وإثر تحرّيات فنية وميدانيّة معمّقة.

وأوضحت أن الخلية التكفيرية، تولت التنسيق مع عناصر إرهابية متحصّنة بالفرار بالجبال التونسيّة، رصد وتعقب أحد السياسيين والنقابيين وعدد من الأمنيين بالجهة بغاية إستهدافهم بالتصفية، إلى جانب تخطيط عناصرها لإختطاف رجلي أعمال للمساومة بهما لاحقا في ما يُعرف بـ – الإحتطاب -.

وأضافت أن الخليّة قامت كذلك برصد عملية نقل أموال بين إحدى الشركات وفرع بنكي بالجهة بغاية السطو عليها، إلى جانب تورّط بعض أفراد هذه الخلية في إطلاق النار على دوريّة أمنيّة وسط مدينة القصرين يوم 29 نوفمبر 2018.

وبينت أن الأبحاث لا زالت متواصلة على صعيد الوحدة الوطنيّة للبحث في جرائم الإرهاب والجرائم المنظمة والماسة بسلامة التراب الوطني.

Add your thoughts

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *