ورد الآن: العثور على جثّة نعيمة العمراوي بوادي بجر بجندوبة

عثر، بعد ظهر اليوم الجمعة، على جثّة المرأة التي كانت قد جرفتها مياه وادي بجر، ليلة الخميس، على مستوى جسر وادي بجر بالطريق الوطنية رقم 17 الرابطة بين جندوبة وفرنانة .

وبحكم وعورة مجرى الوادي الذي يشق طبقة حجرية معقّدة تتخللها أشجار من الصنوبر والشوكيات بمنطقة – الصوالة -، لم تبعد جثّة المفقودة أكثر من 250 مترا على المكان الذي فقدت فيه، وفق ما أكده أعوان الحماية المدنية.

ونقلت جثة نعيمة العمراوي وهي من مواليد 1955 وقاطنة بحي سيسيليا بمدينة جندوبة إلى المستشفى الجهوي بالجهة ومن المنتظر إحالة جثتها على التشريح كإجراء قضائي بعد أن تعهدت النيابة العمومية بذلك.

يذكر أن هذه المرأة التي فقدت، ليلة الخميس، على متن سيارة جرفتها مياه وادي بجر في حين تم ّ إنقاذ مرافقيها وهما رجلان من أقاربها.

وكانت رابضة أمام السجن المدني ببلاريجيا تنتظر إبنها المفرج عنه بعد قضائه فترة سجنية، وفق ما أكده مصدر أمني لوكالة تونس أفريقيا للأنباء.