محافظ البنك المركزي يتوقع إنخفاض نسبة التضخم نهاية سنة 2019 إلى أقل من 7 بالمائة

توقع محافظ البنك المركزي التونسي، مروان العباسي، الأربعاء، أن تنخفض نسبة التضخم في تونس مع نهاية سنة 2019، إلى أقل من 7 بالمائة (بين 8ر6 و 9ر6 بالمائة) وذلك إثر الترفيع، أمس الثلاثاء، في نسبة الفائدة المديرية ب100 نقطة اساسية.

وقرّر مجلس إدارة البنك المركزي التونسي، الترفيع في نسبة الفائدة المديرية للبنك المركزي ب100 نقطة أساسية لترتفع من 6,75 إلى 7,75 بالمائة، نظرا لعدة عوامل من بينها تواصل تسجيل مستويات قياسيّة للعجز الجاري لميزان المدفوعات الخارجية وتواصل المخاوف من الافاق التضخمية.

وأوضح المرواني، خلال ندوة صحفية، عقدها لتسليط الضوء على قرار مجلس إدارة البنك المركزي، الترفيع في نسبة الفائدة المديرية، أنه إذا لم يتم إتخاذ هذا الإجراء فان نسبة التضخم في تونس ستكون برقمين.

يذكر أنّ التّرفيع في نسبة الفائدة المديرية، هو الثالث على التوالي في عهد محافظ البنك المركزي التونسي الحالي.

وجرى الترفيع في هذه النسبة في مناسبة اولى في 8 مارس 2018 بـ75 نقطة اساسية (من 5 بالمائة الى 75ر5 المائة) ثم في 13 جوان 2018 (من 75ر5 بالمائة الى 75ر6 بالمائة).