سليم الرياحي يعود إلى تونس (عضو المكتب السياسي للإتحاد الوطني الحر)

قال عضو المكتب السياسي للإتحاد الوطني الحر، الطيب بالصادق، إن رئيس الحزب، سليم الرياحي سيعود حتما إلى أرض الوطن لكن توخي الحذر والحيطة أمر ضروري، حسب تعبيره.

وأوضح في ندوة صحفية، الإثنين، حول فك اندماج الإتحاد الوطني الحر مع حركة نداء تونس أنه طلب من الرياحي عدم العودة حاليا إلى تونس، نظرا إلى كون الوضع الداخلي للبلاد لا يسمح بذلك.

وأعلن أن الرياحي سيعود إلى تونس لمواصله ممارسة نشاطه السياسي وقيادة الحزب والمشاركة في الإستحقاقات الإنتخابية القادمة.

يذكر أن رئيس الإتحاد الوطني الحر، كان نفى في تدوينة له على صفحته، عبر الفايسبوك (ماي 2018)، خبر هروبه إلى خارج أرض الوطن، على خلفية إيقاف عدد من رجال الأعمال.