وصول جثمان حافظ الأمن مهدي الزمالي لمستشفى شارل نيكول بالعاصمة

وصل، ظهر اليوم الخميس، جثمان حافظ أمن الشرطة البلدية مهدي الزمالي وعدد من المصابين جراء عملية إنتحارية إستهدفت دورية تابعة للشرطة البلدية بنهج شارل ديغول بالعاصمة، إلى مستشفى شارل نيكول وسط حراسةامنية مشددة.

ويبلغ الضحية من العمر 24 سنة ويعد العائل الوحيد للعائلة إثر وفاة والده.

يذكر أن عملية تفجير ثانية كانت إستهدفت مقر الشرطة العدلية بالقرجاني بالعاصمة اسفرت عن إصابة 4 اعوان أمن.