المحامي الفرنسي Philippe De Veulle : وثيقة عملية باردو صحيحة

أكد محامي عائلات الضحايا الفرنسيين في عملية باردو الإرهابية، Philippe De Veulle، صحة الوثيقة المنسوبة لوزارة الداخلية التونسية التي حذرت من إستهداف إرهابيين لمجلس نواب الشعب أو متحف باردو.

وبين أن طرفا من أجهزة الدولة التونسية أرسل له الوثيقة قبل نشرها من طرف هيئة الدفاع عن الشهيدين بلعيد والبراهمي، رافضا الكشف عن مصدره.

كما اتهم المحامي الفرنسي قاضي التحقيق، بشير العكرمي، بالسعي إلى غلق الملف برفضه مشاركة محققين فرنسيين في البحث وإفراجه عن 6 متهمين مشتبه بهم بحجة التعذيب أثناء إستنطاقهم.

واعتبر أن السفير الفرنسي، Olivier Poivre d’Arvor، تخاذل في القيام بواجبه كسفير لفرنسا ولم يدفع نحو الكشف عن ملابسات القضية، قائلا إنه أصيب بخيبة أمل بعد لقاءه François Hollande و Emmanuel Macron اللذين لم يساعدا عائلات الضحايا.

من جهة أخرى، بين De Veulle أن وثائق الملف تدل على تورط حركة النهضة في الملف واختراقها أجهزة الأمن والقضاء التونسيين، وفق قوله.

واتهم قطر وتركيا بتمويل الإرهاب، متسائلا ” لماذا يستثنى القطريون من دفع الضرائب في فرنسا ” ؟ .

ودعا رئيس الجمهورية المنتخب، قيس سعيد، إلى إستقبال ممثلين عن عائلات الضحايا الفرنسيين وحث القضاء التونسي على البت في حيثيات قضية باردو.